بالصور .. كلمة الدكتورة نرمين الفرج خلال المؤتمر العربي الأول للطاقة الحيوية في ظل العالم الإفتراضي

182

 

كتب – محمود الهندي

انطلقت اليوم السبت 4 ديسمبر 2021م فعاليات المؤتمر العربي الأول للطاقة الحيوية في ظل العالم الإفتراضي من فندق جراند نايل تاور بالقاهرة برئاسة الدكتورة نرمين الفرج وبحضور معالي سفير الكويت بمصر محمد صالح الذويخ والراعي الرسمي للمؤتمر الإعلامية الدكتورة كلثم الزدجالي من سلطنة عمان وتحدثت رئيس المؤتمر الدكتورة نرمين الفرج فقالت :

 

الحَمدُ للهِ الذي جَعلَ الحَمدَ مِفتاحاً لِذِكْرِهِ وَخَلَقَ الاَشْياء ناطِقَةً بِحَمْدِهِ وَشُكْرِهِ، وَالصَّلاةُ وَالسَّلامُ على نَبِيِّهِ مُحَمَّدٍ المُشْتَقِّ اسْمُهُ مِن اسْمِهِ المَحْمُودِ، وَعَلى آلِهِ الطَّاهِرينَ أُولِي المَكارِمِ وَالجُود .

أسمى عبارات الشكر والامتنان والعرفان والاحترام والتقدير المكللة بالورود الطيبة لكل لحظة مررنا بها في سبيل تحقيق هذا الحلم اليوم ، فالكلمات تتسابق ،والعبارات تتزاحم لترتيب باقة شكر لا يستحقها أحد سواكم ،فتحية اكبار واحترام للعقول المستنيرة التي تضيء طريق الحائر.
بالعلم ترتقي الامم وبالاخلاق تجذب القلوب .

وقد اثبتت البحوث والدراسات المتعمقة بعلوم الطاقة الحيوية أنها اصلا لكل العلوم
فالأنسان الناجح يوازن بين الطاقات المختلفه ( طاقة العقل, طاقة الجسد , طاقة المشاعر والاحاسيس ).
إن معظم الثقافات تعتقد في وجود علم الطاقة الحيوية إلا أن استخاماتها مختلفة الصور والاشكال .

لذا نود في هذا المحفل الكريم ان نزيل ما لبس بالعقول في بعض المجتمعات العربية من أن الطاقة الحيويه مجرد شعوزة أو دربا من الدجل , والتمييز وعدم الخلط بينها وبين التنمية البشرية , من خلال عرضنا لمختلف الرؤي والنمازج لمدارس الفكر بين العلماء والباحثين .

فالطاقة الحيوية جزء رئسيا من هذا الكون , فجميع الكائنات تستمد طاقتها من بعضها البعض ذلك أن الكون كله وحدة واحدة فكلا منا يمد الاخر بالطاقة .

ففي الماضي كانت عاداتنا وتقاليدنا ترتبط بالطبيعة أكثر من عصرنا الحاضر فكان الاعتمادعلي الطاقة الحيوية أساسيا وحاضرا في كافة العلوم .

إن مؤتمرنا اليوم يسعي من خلال عرض رؤاه الجديده والمستقلة لنشر ثقافة جديدة في وطننا العربي بغية أعادة تشكيل الوعي المجتمعي من خلال دمج فلسفة الطاقة الحيوية بجميع العلوم الانسانية ( كالطب والهندسة والفنون والتكنولوجيا) فروعها المختلفة لنستولد فكرا جديدا ينتفع به يستند علي اسس علمية رصينة .

وفي الختام …. لكم جزيل الشكر والامتنان لتواجدكم معنا بهذا المؤتمر لنساعد في تغيير وجهه نظر مجتمعنا عن الطاقة الحيوية, لتعم الفائدة علي أمتنا العظيمة ,
راجين الله سبحانه وتعالي أن يوفقنا لمرضاته.
نيرمين الفرج..
رئيس المؤتمر العربي الاول للطاقة الحيوية

قد يعجبك ايضآ
تعليقات
Loading...