أخبار مصر

الصحة المصرية توجه رسالة عاجلة للمواطنين!

قالت وزارة الصحة المصرية إن الالتزام بتنفيذ التدابير بما فيها ارتداء القناع الواقي

أيضاً البعد البدني وغسل اليدين، والحصول على اللقاح، حائط الصد الأول في الوقاية والحد من انتشار كورونا.

كذلك أكد حسام عبد الغفار، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، أمس الجمعة

أيضاً أن الوزارة تتابع على مدار الساعة، الوضع الوبائي في مصر والعالم

كذلك خاصة بشأن ما تم الإعلان عنه من ظهور متحور جديد من فيروس كورونا يحمل اسم “أوميكرون”.

أيضاً أشار إلى أن الوزارة أيضا، تقيم جميع الإجراءات والتدابير

كذلك بشكل مستمر، بحسب تطورات الوضع الوبائي لفيروس كورونا في العالم.

أيضاً شدد على أن اللقاحات ما زالت هي الأداة الرئيسية لمنع الحالات والوفيات الشديدة الناجمة عن الإصابة بـ COVID-19،

مشيرا إلى أن الدولة تعمل بقوة على تطعيم عدد أكبر من المواطنين، مع إعطاء الأولوية للفئات المعرضة لخطر كبير.

كذلك قال عبد الغفار، إن مصر استطاعت في وقت وجيز توفير جميع اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، والتي شملت لقاحات سينوفاك

أيضاً سينوفارم، وأسترازينيكا، وسبوتنك، وجونسون آند جونسون، وفايزر، ومودرنا

وذلك ضمن خطة الدولة للتنوع والتوسع في توفير اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، حفاظا على مكتسبات التصدي للجائحة.

كذلك ناشدت وزارة الصحة والسكان، المواطنين بالتسجيل على الموقع الإلكتروني للوزارة لتلقي اللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

أوميكرون هو متحوّر عن فيروس كوفيد-19 وهو شديد العدوى، وقد أدى إلى ازدياد غير مسبوق في عدد الإصابات في العالم.

كذلك قد جمعنا آخر المعلومات من الخبراء عن هذا المتحور وسنواصل تحديث هذا المقال مع توافر المزيد من المعلومات.

وصفت منظمة الصحة العالمية متحوّر كوفيد-19 أوميكرون بأنه متحوّر مثير للقلق، وذلك استناداً إلى أدلة بأن المتحوّر

كذلك يحتوي على عدة طفرات قد تؤثر على سلوك الفيروس. ثمة أدلة متسقة بأن متحوّر أوميكرون

ريهام عبدالله

بكالريوس إعلام جامعة القاهرة قسم العلاقات العامه والإعلان عام 2016 .
زر الذهاب إلى الأعلى