هـي الحـرب

189

*هـي الحـرب*
كتبت : د. منى الزيادي اليمن
متابعة د.عبدالله مباشر رومانيا
هـي الحرب
من سلبتنا الراحة
أختفت أزهار الربيع
وحـلّ محلها (المنجنيق)

وصارت بـلادي
مُتشحة بالسواد
هي الحرب من صفدّت
أبوابه النور
ومن رغوة البؤس
قد أنتجت
مصانع دمع

وقد أقسمت
في ليالي الشتاء
بمنح المواطـن
مطاحن من الزمهرير

وقد عاهدتهُ الصيف
بسكبِ المأسي
وحرّ الأنين

هـي الحرب
من عبثت
بصدق المشاعر
وطيب الخواطر
ومن كسرت لطيف المزاهر
ومن أغرقت كل آمالنا
فيا للفظاعة والمهزلة !

هـي الحرب
راعية الموت
عاشقة الجوع
مُحرقة العشب
قاتلة الضوء
ناسفة الحـق
حـافرة للقبور

هـي الحرب
طيور المحبة مهاجرة
ومُقبلة طيور الحقد
(تحمل على متنها الموت)

هي الحرب
من شتتنا
ومن أرهقتنا
ومن جـمـدٌتنا
ومن تحتضن
(صواريخ، رشاش، بنادق، وباروت)
وفي مُقلتيها
بقـايا قنابـل

بدأت هنا
لأنظم قصيدة
مبتورة القدمين
على كفتيها دموع الثكالى
أنين اليتامـى
وكل الحكايـا
لقد مزقتها
شـظـايا الحروب !

*سفيرة السلام*
*د. منى الزيادي*

قد يعجبك ايضآ
تعليقات
Loading...