نادى الادب ببورسعيد يحتفل بالذكرى الـ٤٨ لحرب أكتوبر

217

 

محافظة بورسعيد
كتبت :- إيمان الزغبى

عقد نادى الادب ببورسعيد ، برئاسة الاستاذ اسامة عبد العزيز ” رئيس نادي أدب بورسعيد ورئيس نادي الادب المركزي وعضو اتحاد كتاب مصر ” ،صالونه الثقافى مساء اليوم للاحتفاء بالذكرى ال ٤٨ لانتصارات حرب أكتوبر بقاعه سهر الليالي بنادى العمال

شارك فيها الاعلامي القدير عادل مصلحى المستشار الاعلامى لمحافظة بورسعيد ،الاديب القدير جمال فتحى رئيس القسم الثقافي بالجمهورية والمشرف العام على صفحة أدباء مصر وصاحب عامود بعين شاعر , الشاعر عبد الفتاح البيه المؤلف المسرحي وشاعر العامية وباحث الفولكلور البورسعيدي والمصري

وبحضور كوكبة من الأدباء ولفيف من الشخصيات العامة والسياسية ببورسعيد

بدأت مراسم الاحتفال بالسلام الجمهورى، وافتتح الصالون الثقافى الاعلامى عادل مصلحى بكلمته عن القوات المسلحة كنموذجا للإرادة المخلصة والإصرار على النصر التى أعادت إلى الأمة العربية كرامتها وستظل هذه المعركة العسكرية ملحمة مضيئة فى التاريخ، ونحتاج لاستلهام روح أكتوبر في الوقوف خلف الدولة في ظل التحديات التي تواجهها.

وفى كلمته وجه اسامه عبد العزيز خالص التهاني إلى الشعب المصري الحبيب وأبطال القوات المسلحة بمناسبة ذكرى انتصارات حرب أكتوبر المجيدة، والتي سطرت خلالها القوات المسلحة بكافة أسلحتها تاريخطاً مجيداً بدماء وشجاعة رجالها، وسجلت في صفحات التاريخ أيام فخرٍ وعزةٍ لكل المصريين، كما رحب بالحضور الكرام، معربًا عن سعادته بأن يستقبل نادي «العمال» الصالون الثقافى ،

كما تناولت الندوة بث روح الانتماء وعشق تراب الوطن في نفوس وقلوب الحضور بفقرة فنية للفنان محمد سرور ومجموعه من الاغانى الوطنية

ثم استعرض اللواء جمال المناخلى من سلاح الدفاع الجوي ثغرة من ثغرات حرب أكتوبر المجيدة وأكد سيادته أن العدو لم يفاجئ بالحرب بل خُدع،واشار إن خطة العبور المصرية تتفوق على خطة الدفاع الإسرائيلية واختتم حديثه عن ما بذله هذا الجيل للحفاظ علي وطنهم مطالبا الشباب ببذل الجهد والعمل علي نهضة بلدهم

وأشار جمال فتحى فى كلمته أن التاريخ لا ينسي أحد فما نصنعه اليوم تفتخر به الأجيال القادمة ويسطر في التاريخ كما يحدث اليوم باحتفالنا بنصر اكتوبر بعد مرور ٤٨ عام ، والقى قصيدة بعنوان ”

والقى عبد الفتاح البيه المؤلف المسرحي وشاعر العامية قصيدة “الدم دا دمى ”
كما تخلل اللقاء أمسية شعرية لأدباء بورسعيد

وفي الختام وجه اسامه عبد العزيز الشكر والتقدير للسادة الضيوف وتلبية دعوته

قد يعجبك ايضآ
تعليقات
Loading...