*مُنائيات* الحب

220

كتبت الكاتبة الشاعرة د.منى الزيادي
متابعة د.عبدالله مباشر رومانيا
*عندما تحب شخص ما، تتعود عليه، تفتقده إذا غاب عنك، تشتاقه حتى وأنت لجواره، تسعد لسعادته، وتحزن لحزنه، تتأقلم روحيكما، حتى يشعر كلاً منكم بالآخر ولو بعدت المسافات، تختلق الأسباب لأجراء محادثة معه، تعمك السعادة والنشوه عندما تلتقي روحيكما، تأكد بإن تلك المشاعر الجميلة مُقدسة فحافظ عليها كحافظك على بصرك.*

*من أدعى إنه يحبك، وهو يضعك بآخر أهتمامته، ويودعك في فريقه الأحتياطي، لا يكلمك إلا بأوقات فراغه، وذلك بشرط الإلتزام بقوانين حبه الموهوم، فلا تكترث لذلك الحب الخادع، فأنت بحاجة لمن يكون بجانبك بكل الأوقات، وقت حزنك، وقت فرحك، وقت نجاحك وتألقك، ولست بحاجة لشخص لا يُكلف نفسه حتى بإن يبارك لك وقت نجاحك.*

*عزيزي القارئ، عزيزتي القارئة*

*الحب جمالٌ مُقدّس، وأحساس لطيف، ونور يُضيء لك ظلمات الطريق، وحافز يحفّزك للنجاح ويدفعك للسمو والرفعة.*

*لهُ مفعول السحر في صاحبه، فأحسن أختيار من تحب، ولا تستهلك مشاعرك لبشر يجهلون معنى الحب، بل أنهم ينظمون قصائد ومُعلقات فيه، وهم بعيدون كل البعد عن جوهره الصادق، من يحبك فعلاً لن يتخلى عنك مهما كلفه الأمر، فأحسن أختيار من تحب.*

*إن حدث وأحببت شخصاً ما،وأتضح لك بعد مرور فترة من علاقتكما، بإن ذلك الشخص يخونك، فأنسحب بهدوء، ولا تصدر ضجيج يلوث بيئتك، وما عليك إلا أن تنظف ذلك المكان بقلبك من ما تبقى من أدرانه، وتُعقم ذاكرتك بالنسيان، وتتجاهله لأنه لا يستحق حبك له، لا تسمح له بالعودة، فعودته إليك نوع من الأنتحار، لأنه لم يُعد إلا ليتسلى بمشاعرك فحذر منه.*

*تأمل معي جيداً*

*الحب المُقدّس هو الحب الخالد بخلود الحياة، قدّس حبك، يفرح نبضك، ولتختار شريك حياتك المناسب.*

*سفيرة السلام*
*د.منى الزيادي*

قد يعجبك ايضآ
تعليقات
Loading...