نائب رئيس مجلس السيادة السوداني يكشف خبايا الانقلاب الفاشل في السودان

207

كتب/ دكتور علاء ثابت مسلم

أكد نائب رئيس مجلس السيادة السوداني، محمد حمدان دقلو، الثلاثاء، أن القوات المسلحة “حقنت الدماء” بتصديها لمحاولة الانقلاب “السرية” في البلاد.

 

 

وقال دقلو إن القوات المسلحة “تصدت للفتنة في البلاد”، بتصديها لمحاولة الانقلاب، مشيرا إلى أن “محاولة الانقلاب في السودان جرى الإعداد لها لمدة 11 شهرا في سرية”.

وأكد دقلو على وحدة قوات الدعم السريع والقوات المسلحة السودانية، مشيرا إلى أن القوات النظامية بكافة مكوناتها موقفها موحد وتسعى لعبور الفترة الانتقالية.

وأعلن رئيس هيئة الأركان السوداني، الفريق أول ركن، محمد عثمان الحسين، بداية التحقيق في المحاولة الانقلابية، والتي سيتم عرضها على الرأي العام قريبا.

وزاد التوتر بين الشقين بعد تصريحات أدلى بها رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ونائبه محمد حمدان دقلو على خلفية الإعلان عن محاولة انقلابية فاشلة.

ومع تبقي أسابيع قليلة على نقل رئاسة مجلس السيادة للمدنيين، قال البرهان إن القوات المسلحة هي الوصية على أمن السودان ووحدته، قاطعا بأنه لا توجد جهة تستطيع إبعادها من المشهد خلال المرحلة الانتقالية.

من جانبه، اتهم نائبه محمد حمدان دقلو “حميدتي” المكون المدني في مجلس السيادة الانتقالي بالتسبب في تعدد المحاولات الانقلابية وممارسة الإقصاء ضدهم

قد يعجبك ايضآ
تعليقات
Loading...