بلاغ للنائب العام يتهم إيناس الدغيدي بالتحريض على الفسق والفجور

208

تقدم عبدالمجيد السيد جابر المحامي بالاستئناف العالي، ومجلس الدولة ببلاغ للنائب العام برقم 1652، أمس، ضد كلاً من المخرجة إيناس الدغيدي وراغدة شلهوب، ويتهمها بالتحريض على الفسق وازدراء المحجبات وازدراء أخلاق الشعب المصري، وتحقير المجتمع في عاداته وتقاليده والتحريض على نشر الرذيلة في المجتمع وبين أعضائه.

وأضاف البلاغ، أن الدغيدي هناك سوء استخدام لمفهوم حرية الرأي والإبداع، وهناك “دعوات شاذة” تصدرها الدغيدي للمجتمع، موضحاً أن كل الأفكار التي تروجها في أفلامها أو في برامج تليفزيونية مشابه إلى الفكر الذي تنشره جماعة “داعش” الإرهابية، هدفها الدعوة للانحراف وعدم تقبل الآخر.

وأوضح البلاغ، أن أفلام الدغيدي، تدور معظمها حلو الجنس فقط، مشيراً إلى أن كل أفلامها لم تصل إلى العالمية رغم تفضيلها أن تلقب بـ”المرأة الحديدة”.

وأضاف أن المخرجة، كشفت عن أنها أخرجت أفلامًا إباحية، وأن النجمة عبلة كامل لن تصل للنجومية، حيث إنها تؤكد رفضها مشاركة أي ممثلة بالحجاب سواء حنان ترك، أو غيرها، فهذا يعد جريمة طبقا لقانون العقوبات.

وتابع: “نطالب النائب العام بسرعة اتخاذ الإجراءات القانونية تجاه الدغيدي، والتحقيق معها بتهمة نشر إذاعة حلقة تليفزيونية مع الإعلامية راغدة شلهوب، في حلقة 100 سؤال، ومعاقبتهن على جريمة التحريض على الفسق، ونشر الفجور في المجتمع.

قد يعجبك ايضآ
تعليقات
Loading...