حبس قاتل زوجته ودفن الجثة بمقابر الصدقة في القليوبية

236

تمكنت أجهزة البحث الجنائي فى القليوبيه من كشف غموض واقعة وفاة ربة منزل في ظروف غامضة ودفنها في مقابر الصدقة بمقابر الشموت ببنها، حيث تبين أن زوجها العرفي وراء الواقعة وكان دائم التعدي عليها وضربها بعصا خشبية فلقيت مصرعها ودفنها بمعاونة آخرين في مقابر الصدقة دون اتخاذ الإجراءات اللازمة.

ألقي القبض على المتهم وشريكيه وأمرت النيابة بحبسهما 4 أيام على ذمة التحقيق وطلب تحريات المباحث حول الواقعة والتصريح بدفن الجثة عقب انتهاء أعمال الصفة التشريحية من الطب الشرعي والاستعلام عن أهل المتوفاة لعدم الاستدلال عليهم.

تلقى اللواء محسن شعبان مدير أمن القليوبية، إخطارا من المقدم محمد عماد رئيس مباحث قسم شرطة أول بنها، باختفاء ” م ف ا”، 25 عاما، ربة منزل، وتورط زوجها في قتلها من خلال الضرب باستخدام عصا خشبية على رأسها نتج عن ذلك وفاتها متأثرة بإصابتها بالرأس.

تشكل فريق بحث جنائي لفحص الواقعة وتبين أن زوجها “ر س”، بائع متجول، قام بضربها بخشبة على رأسها فلقيت مصرعها، واستعان المتهم على إثر ذلك بشقيقه وصديق له، ونقلوا الجثة لمقابر الصدقة بالشموت ودفنوها.

تبين من التحقيقات أن الزوج والزوجة يسكنان بمنشية النور في بنها، وأنهما متزوجان عرفيا، وهي هاربة من أهلها وهو سيئ السمعة ودائم التعدي عليها بالضرب وأنها ماتت خلال اعتدائه عليها بالضرب باستخدام عصا خشبية.

تم ضبط المتهمين الثلاثة وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة وأكد الزوج أنه لم يقصد التعدي عليها بعنف وأنها كانت دائمة الشجار معه وأمرت النيابة بحبس المتهمين وتولت التحقيق

قد يعجبك ايضآ
تعليقات
Loading...