881

روما-محمد يوسف

تسمية سباعي مسؤلة لجنة الإندماج المجتمعى

خلال المؤتمر الصحفي الذى عقده ماتيو سالفينى رئيس حزب رابطة الشمال وزير الداخلية الإيطالية السابق بصحبة السيناتور تونى ايوابي

والدكتورة سعاد  سباعي البرلمانية السابقة فى قاعة سالفادورى بالبرلمان الإيطالى الساعة الحادية عشر  والنصف صباح اليوم تم الإعلان عن تسمية سعاد سباعى مستشارة الإندماج المجتمعى ومنسقة للمرأة والعلاقات مع العالم العربي

وأكد سالفيني خلال المؤتمر أنه يعول كثيرا على دور سباعي فى خلق إندماج قوى للمرأة والسرة العربية فى المجتمع الإيطالي بشكل يليق يتاريخ الثقافة العربية والعمل على ترسيخ قاعدة قوية لمساندة المرأةضد جميع اشكال العنف والعنصرية التى تتعرض لها  فى شتى المجالات سواء فى المنزل أو فى العمل ,وتابع سالفيني لقد كسبنا اليوم ناشطة سياسية وإجتماعية وثقافية ستقوم بتنظيم أعمال كبيرة لتقوية التعاون المثمر مع العالم العربي ,انا متأكد أننى سأرى معارض فنون وموضة وثقافة متنوعة من شأنها خلق جسور سلام ومحبة مع منطقة حوض المتوسط والعالم العربي

مصر وإيطاليا أكبر من أى خلافات

وفى سؤال منى خاص للصحافة العربية والمصرية تحديدا

كيف ستستغل  وجود سعاد سباعي معك لإعادة العلاقات مع العالم العربي التى تعانى من ضعف مؤخرا ؟

أجاب سالفيني أنه إجتمع مع أغلب السفراء العرب المتواجدين فى روما الأسبوع الماضي تحديدا وبصفة خاصة مع السفير المصري فى روما  وأكد أن هناك بعض المسائل العالقة بين البلدين ارى أنها ليست بالشكل الذى يؤثر على علاقات تاريخية وإستراتيجيةمع دولة بحجم مصر وأن هناك تقدم كبير فى العلاقات المصرية ا لإيطالية

وأنه لدينا تركيز كبير على تطوير العلاقات مع الدول العربية

التى ننسق معها من أجل خلق منطقة آمنة فى حوض المتوسط .

سعاد سباعي المهمة صعبة وقبلت التحدي

من جهتها أكدت الدكتورة سعاد سباعي ان المهمة صعبة جدا ولكنها قبلت التحدي ووجهت الشكر إلى إيطاليا التى ضمنت للأجانب حقوقهم كاملة وفتحت لهم المجالات ليكونوا أعضاء فى البرلمان بل ومجلس الشيوخ وأكدت انها ستقوم بتنظيم عدة زيارات لوفود نسائية إيطالية تضم صحافيين وبرلمانيين ورجال أعمال لعدة دول عربية وانها تدرس الآن كيفية عمل برامج الزيارة مع سالفيني شخصيا لرأب الصدع فى بعض العلاقات التى تسببت في خلقها بعض تصرفات حركات وأحزاب إيطالية كانت ليست على قدر المستوى الذى يليق بدولة بحجم إيطاليا.

وأضافت سأجعل من العمل مع المؤسسات والجمعيات العربية والأجنبية فى إيطاليا مثالا تحتذى بها كل جمعيات النساء فى اوروبا وحول العالم.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More