معاناة معلم قصة قصيرة بقلم محمد الجوهري

148

بعد أسبوع من وصولي إلى تلك الديار المصرية بعد رحلة عمل بالخارج، بحثت عن مدرس يعطي لأختي درسا كي تستطيع فهم المناهج المصرية الثقيلة والصعبة بالمقارنة بالدول التي عشت بها، فسألت الجيران وبعض الأصدقاء فذُكروا لي أنه يوجد في الجوار معلم متميز وماهر اسمه: أ. أبو الخير – اشتهر باسم أسرته، ذهبت فوجدت غرفة صغيرة بها كراسٍ متواضعة فجلست وانتظرت فإذا بي أسمعه وهو يشرح ويتعامل مع الطلاب كأنهم أبناؤه يستمع إليهم ويجيب أسئلتهم بكل حب فازددت احتراما له.

كل الطلاب يخرجون مبتسمين، وجاء وقت اللقاء، فدخلت عليه بأختي الصغيرة وطلبت منه أن يقبلها عنده في الدرس فقال لي:على الرأس والعين. وسألته: كم قيمة الدرس أو الحصة؟ فقال لي: إذا كان معك ثمن الحصة أو الدرس فادفع ، وإلا فهي ابنتي وستكون وسط البنات كابنتي تماما؟

فتعجبت من ثمن الحصة ومطالبته بعدم الدفع إذا كنت غير قادر وتذكرت أختي عندما كنت أدفع لها في الحصة الواحدة في السعودية 200 ريال يعني ما يعادل 1000 جنيه مصري وتذكرتني بعد انتقالي إلى الإمارات وأن أدفع لها 300 درهم وقد رحمني المعلم الذي يحصل على 500 درهم في الحصة الواحدة بما يعادل تقريبا 2000 جنيه مصريا.

فتعجبت أشد العجب من هذا المعلم بل من المعلمين المصريين الذين لا يحصلون على خمس ما يحصل عليه المعلم بالدول الأخرى.

خرجت وأنا في حيرة لعله أخطأ، هل هذا ثمن الحصة حقا؟ أصبح لغزا بالنسبة لي، تعلمت أختي بفضل الله على يديه، وذهبت بابنتي الصغيرة أيضا إليه فما لبثت أن أتقنت وأجادت وهذا ما لم أجده في الدول التي ذهبت إليها، ذهبت إلى المعلم في مكان درسه بعد عصر كل يوم كي أتأمل براعته في تحبيب الطلاب فيه وفي مادته، ولكني قلت له هذه المرة: يا أستاذنا أنا عندي مقدرة على أن أدفع لك ما تريد من مال أنت تبذل مجهودا جبارا وتجلس مع الطلاب وقتا طويلا، قال: ألا تعرف ما يسمّى بالأجر عند الله. فأُحرجتُ كثيراً.

سألت عنه.. عرفت قصته، وفي آخر حصة للطلاب رفض أخذ قيمة الدرس وثمن الحصة وطلب مني الدعاء.

أظنك في شوق لمعرفة قصته!! إنه المعلم المصري يعمل من الصباح إلى الليل تاركا زوجته وأولاده ومتع الحياة ويعطي الفقراء والمحتاجين واليتامى مجانا، وبعض الحصص أوقفها لوالده – رحمه الله – كصدقة جارية أبعد ذلك وهو يحصل راتبا ضعيفا نهينه ونضيع كرامته؟!!!! ما لكم كيف تحكمون؟؟ ألا تعرفون أن معظم الدول العربية على رأس التدريس بها معلم مصري له مكانته ويحصل على أعلى الرواتب؟؟؟؟؟

قصة من تأليف محمد الجوهري

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More