نقطة فصل :مبادرة السلام الإيطالية الغائبة

894

روما-محمد يوسف

بعيد ان أصدرت إيطاليا قرارها التاريخي بوقف توريد  الأسلحة إلى دول التحالف بدعوى المساعدة فى إقرار عملية السلام فى اليمن ,تساءلت آنذاك هل فعلا حزب حركة الخمسة نجوم و الحزب الديمقراطى الإيطالى يسعان فعلا إلى إقرار السلام فى المنطقة ,وتفاءلت خيرا أن إيطاليا أندريوتى وكراكسي تعود إلى تصدر المشهد الدولى والشرق أوسطى من جديد ,إلا أن خيبة أملى أمست كبيرة عندما توقف الدور الإيطالى مكتفيا بإصدار القرار التاريخي بعدم توريد الأسلحة إلى دول التحالف .

بينما لم تنهج فرنسا أو ألمانيا نفس نهج البرلمان الإيطالى الذى نتوسم فى أعضائه أنهم يلعبون لمصلحة إيطاليا على الأقل فى دعم جسور التعاون مع أصدقائها من دول الشرق الأوسط ومنطقة الخليج  .

مما سبق ذكره ,ترسخت لدى صناع القرار فى دول التحالف ان إيطاليا سعت لتغليب الجانب الإيرانى ضدهم فى الحرب الدائرة على أرض اليمن ,بقرارها بوقف صفقة الأسلحة الأمر الذى تسبب فى خسارة الخزانة الإيطالية عدة مليارات فى وقت تعانى فيه إيطاليا من أزمة إقتصاية عصيبة .

نقطة الفصل

فى مقالى المتواضع الذى ارجو أن يسمعه الساسة الإيطاليون من المحبين المخلصين لإيطاليا والذين يلعبون لصالح إيطاليا وليس لمصالح كسب أصوات إنتخابية ,متى تتبنون مبادرة سلام حقيقية هناك على الأقل من باب تكملة الجميل الذى يدأتموه بوقف صفقة السلاح لدول التحالف ,حان الوقت ان تعود إيطاليا إلى سياستها التى تعودناها دائما على المستوى العالمى ,كم نحتاج إلى بنيتو كراكسي وجوليو أندريوتى فى هذا الوقت سلام على روحيهما .

مجرد نقطة فصل والأرزاق على الله .

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More