تفاصيل اعترافات مغتصب الطفلة المعاقة ذهنيا وهتك عرضها

0 160

وصلت الطفلة «ه. أ» عمرها 5 سنوات إلى مستشفى الدمرداش مصابة بحالة إعياء بعد الاعتداء الجنسي عليها، وبعدها أبلغ المستشفى قسم شرطة المرج بالواقعة، وبالانتقال وسؤال والد الطفلة قال إنه فوجئ بتعرض ابنته للإعياء، وعرف أن نجل شقيقته الطفل «محمد سعد،» 13 عاما، طالب بالصف الأول الإعدادي، هو من تعدى عليها جنسياً أثناء تواجدها لدى شقيقته محدثا إصابتها لأنها هي من تقوم على رعايتها نظرا لإصابتها بضمور في المخ.

وقال والد الطفلة في محضر الشرطة، «اللي حصل أن بنتي ه. أ ، كانت قاعدة عند شقيقتي منار محمد لأنها هي اللي بترعاها نظرا لإصابتها بضمور في المخ، وأثناء تواجدها لديها شافتها وهي نائمة وبتنزف وبالكشف عليها تبين أنها تعاني من تهتك، وبعد ذلك عرفت أن نجل شقيقتي محمد سعد هو من قام بفعل ذلك، لأنهم كانوا نايمين مع بعض في نفس السرير، وعلى الفور أبلغت الشرطة».

وأضاف، أن «شقيقتي أثناء تواجدها عند والدتي سمعت صوت بنتي وهي تصرخ، فذهبت إليها لتجد الطفل يخبرها بأنه من فعل بها ذلك وعندما صرخت تركها».

وأمرت النيابة العامة بإيداع الطفل في مستشفى الأمراض العقلية بالعباسية، فرفضت المستشفى لوجود حالات حجز كثيرة لمتهمين من مختلف الأقسام ومراكز الجمهورية.

وبعرض الطفل على مستشفى الزهراء الجامعي عيادة الطب النفسي مركز الدكتورة خديجة، تبين أن المتهم من المترددين لمتابعه حالاته الصحية ورفضوا استلامه وقدموا تقريرا طبيا بشأنه والمتضمن بتوقيع الكشف الطبي على المريض البالغ من العمر 13 عاما، وتبين أنه يعاني من تأخر عقلي.

جرى تحرير المحضر الذي يحمل رقم 793 لسنة 2021 إداري الطفل.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...