حقيقة تحول الضابط يوسف الرفاعي الى إرهابي في “الاختيار2”


0 126

تفاعل عددا كبيرا من رواد منصات التواصل الاجتماعي على شخصية يوسف الرفاعي، التي يقدمها الفنان أحمد مكي، وتساءل رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن إمكانية تحول الضابط إلى إرهابي في سياق العمل الدرامي في مسلسل الاختيار 2 ، الذي يجسد الواقع التي عاشته مصر خلال عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي، وطغت شخصيتي  زكريا يونس ضابط الأمن الوطني، التي يقدمها الفنان كريم عبدالعزيز، ويوسف الرفاعي التي يقدمها الفنان أحمد مكي على اهتمام المتابعين.

وأوضح المصدر أن شخصية الضابط يوسف الرفاعي في السياق الدرامي ستستمر كما هي في عمله بالشرطة، وفيًا لدماء زملائه ومدافعًا عن كل جور، وأنه لم ينضم لأي عناصر إرهابية، كما تحدث رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ولفت المصدر إلى أن الشخصيتن اللتين يجسدهما الفنان كريم عبدالعزيز كضابط أمني وطني، وأحمد مكي كضابط أمن مركزي، حقيقيتان، لكن اسمهما في المسلسل غير حقيقيين، ولعبا نفس الدور على أرض الواقع خلال تلك الفترة.

وتابع المصدر بأن استخدام أسماء مستعارة جاء بسبب كونهما في مواقع حساسة، ولا يزالان في الخدمة، ويجب أن تفرض السرية على هويتهما طبقا للأعراف والقوانين المعمول بها، بخلاف كون الخطر على حياتهما لا يزال قائما، لأن «الحرب على الإرهاب لا تزال مستمرة، ولم تضع أوزارها بعد، ولا يزال الخطر قائما»، مشيرا إلى أن هناك عناصر إخوانية إرهابية خارج البلاد، ولا تزال على استعداد لتمويل أي عمليات إرهابية.

وشدد المصدرعلى أن من أبرز أسباب حجب الهوية الحقيقية لبعض الضباط في العمل أمنية في المقام الأول، أما عند الحديث أو استعراض حياة الشهداء فتذكر أسماؤهم الحقيقية، لأن السبب الأمني لمنع إعلان هويتهم الحقيقية قد انتهى بالاستشهاد.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.