بالتفصيل.. أقوال اسراء عماد ضحية تعدي زوجها على وجهها بسلاح ابيض “جوزي ضربني بالمطواه في صدري وفي وشي”


0 106

جاء نص التحقيقات في قضية الاعتداء بالضرب بالأسلحة البيضاء على فتاة الإسكندرية إسراء عماد من قبل زوجها، وأكد الدكتور أحمد مهران، محامي الضحية، أنه سوف يقدم الأدلة الكافية لإدانة زوج الضحية، وأنه سوف يبذل قصارى جهده لكي تتمكن المجني عليها من الحصول على حقها بالقانون.. وجاءت نص الأقوال التي حصلت «الوطن» على نسخة منها كالتالي.. في المحضر رقم 11786 لسنة 2021 جنح اول المنتزه.

س: ما اسمك وعمرك؟

ج: إسراء عماد حبشي، 19 سنة.

 

س: ما قولك فيما شهدت أمام النيابة العامة؟

ج: أيوة فعلا قلت الكلام ده في المستشفى قبل ما أتعب.

 

س: وما هي المسافة بينك وبين المتهم محمد منتصر حال تعديه عليكِ؟

ج: لا توجد مسافة بيننا.

 

المجني عليها: جوزي ضربني بالمطواة في صدري

س: وما هي وجهتكِ للمتهم أثناء تعديه عليكِ

ج: هو كان واقف من ضهري وماسكني من رقبتي بإيده الشمال وأيده اليمين كان ماسك فيها مطواة وبيضربني في وشي وإيدي، ولما وقعت في الأرض شالني وحطني في العربية في الكرسي اللي قدام وضربني بالمطواة في صدري في الناحية اليمين.

 

س: ما طبيعة الأرض التي وقفتم عليها أثناء تعديه عليكِ؟

ج: كنا واقفين على الرصيف أرض مستوية.

 

س: وما طبيعة الرؤية آنذاك؟

ج: كنا شايفين بعض والرؤية واضحة عشان عواميد النور.

 

المجني عليها: جوزي كان عاوز يموتني

س: وما هي كيفية وقوفك على قصد المتهم تحديدا في حين أنك شهدتِ أنكِ ذهبتِ إلى المتهم بحثا عنه؟

ج: أيوة أنا فعلاً كنت عايزة أروح بس هو لما شافني فضل يضرب فيا ضرب ويموت، وأنا قلت إن هو كان عايز يموتني عشان كان بيضربني وماسابنيش إلا لما وقعت وبعد كده ضربني ضربة في صدري وكان فاكر إن هي هتموتني وبعدين لما أخوه نزل وشافني قاله إحنا ما اتفقناش على كده.

 

س: وما هي طبيعة ذلك الاتفاق بين المتهم محمد منتصر ومصطفى منتصر؟

ج: ما أعرفش بس لما أخوه نزل قال له إحنا ما اتفقناش على كده، كده أنت هتودينا في داهية، بعد كده لما اتصل بوالدته قالت له على موضوع الملاية اللي أنا قلت عليها علشان كده هم كان قصدهم يموتوني.

 

س: وهل كان بإمكان المتهم مواصلة الاعتداء عليكِ؟

ج: أيوة.

 

س: وما الذي منع ذلك؟

ج: علشان أنا زي ما قلت كنت بتحايل عليه وديني المستشفى وودانى المستشفى وقالي قولي إن حد طلع علينا وكان بيثبتنا وأخوه بيقوله لو اتمسكت قول إنك كنت بتدافع عن شرفك.

 

إسراء: جوزي بيدافع عن نفسه ويتهمني بعلاقة

س: وما قولك فيما قرره محمد منتصر مصطفى في تحقيقات النيابة العامة، إنه اعتدى عليكِ مستخدما سكين أبيضا لأنك قمتِ بإخباره أنك على علاقة بالمدعو حسن طارق.

ج: لا هو ضربني بالمطواة وهو بيقول كده علشان يدافع عن نفسه وعايز يطلعني إن كنت على علاقة بحد علشان يطلع أنه كان بيدافع عن شرفه زي ما أخوه قال.

 

س: وما علاقتك بالمدعو حسن طارق؟

ج: أنا ما أعرفش اسمه بالكامل بس اللي أعرفه إنه صديقه محمد جوزي واتفاجئت بيه بيكلمني لما كنا متخانقين وقعدنا شهرين مش بنكلم بعض وقالي إنه حماتي هي اللي قالتله يكلمني عشان يصالحني على ميدو وأنا قلتله إن هو عمل معايا مواقف كتير وحشة والله كان بيكلم بنت تانية قبل ما يتجوزني اسمها رشا وقالي إن رشا دي تبقى خطيبة حسن وقال لي إن ميدو هو اللي قاله إنها مش مناسبة ليك وابتدى يكلمها هو ولما سألته أنت تعرفها منين قالي كانت ساكنة جنبنا في الساعة وأنا ما كنتش مصدق اللي بيقوله.

س: ما هي طبيعة العلاقة بينك وبين المدعو حسن طارق؟

ج: هو صاحب ميدو جوزي وكنا بنروح عنده البيت هو ومراته بس ما فيش علاقة بيننا غير كده.

 

س: وما قولك فيما أقره مصطفى منتصر وحنان السيد في تحقيقات النيابة العامة؟

ج: هم ما كانوش موجودين ساعة ما ضربني فعلا وأخوه قاله افتح التاكسي وارميها وأمه حنان قالتله لفها في ملاية وارميها.

 

س: وما قولك فيما شهد به جمال السيد؟

ج: أيوة أنا خبطت عليه لما ابني كان تعبان وقلتله عايزة أوصل لمحمد جوزي وطلبت منه يخلي ابنه يصحيه عشان أنا عرفت من جار ليه اسمه وليد بس هو مش بيكلمه إن هو في البيت.

 

س: وما قولك في ما جاء من معاينة السيارة محل الواقعة أنه لا يوجد آثار دماء سوى سقف السيارة؟

ج: العربية كانت متغرقة دم بس أكيد هو غسلها وأنا فعلاً كنت ماسكة سقف العربية.

 

س: وأين تحديدا الملابس التي كنتِ ترتدينها؟

ج: اللبس معي في البيت كنت لابسة بلوفر وفي قطع الناحية اليمين.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.