مصطفى عصام يكتب..رأيت لعنة الفراعنة من شرفة منزلي


0 74

النهاردة كنت قاعد فى بلكونة شقتي بادور التاسع شايف مصر كلها من فوق سرحت شوية لو حلت لعنة الفراعنة النهاردة أثناء نقل المومياوات وبقا مستقبلنا هوا ماضينا وشوفت نفسي كأنني أمام فيلم خيال علمى إنجليزي، وقلت ياة لو أعيش فى العصر الحجري الجميل اعيش ملك فى الصحراء .. وساعتها بقى محدش هيقدر يكلمنى.. مانا ملك بقا عايش وسط الخدم والحشم أحكم عشيرتي و الحياة هتبقى (ايزى،،ايزى) لا تقولي فيروس كورونا ولا ناس بتاعت مصالح و لا مواصلات و لا كهرباء و لا مياه و لاحتى زحمة على طابور العيش و لا حاجة انا ملك بحكم الناس وبقيت شغال على رفع كفاءة عشيرتي وكنت عايش ملك زماني فعلاً.

فجأة وبدون مقدمات قولت أرجع للعصر الحديث تاني 2021 أشوف ظروف الناس اللي ع الأرض لقيت الحال ساعتها ضيق والدنيا شدة جدآ على الناس.. أزمة كورونا العالمية بدأت تودع و ماشية، قلت كويس اهه الناس تشم نفسها شوية والمحلات التجارية فتحت، لكن فجأة الشقق أسعارها بقت ولعت، و الإيجار وصل لـ 4000 جنيه و الناس بقت لايصة و ناس بقت هايصة.

و اللى عايز يتجوز و مش عارف بعد مالدنيا بقت أسعارها نار، و كل أم مبقتش عارفة تجهز بنتها إزاي هتجيب منين ماهو اللى جى على قد اللى رايح؟..

والشباب دلوقتى بقت منقسمة الى إثنين اللى ماشى يكلم نفسه، و ماسك وردة، و يقطف و يقول: اتجوز و لا متجوزش.. اتجوز و لا متجوزش!!!..

واللى سلك طريق الشهوات والحرام وتجارة المخدرات وكل ما يغضب الله من أجل المال السهل..!!

طبعا أنا لما شفت كده حمدت ربنا إنى ملك الصحراء .فجأة و بدون إنذار لقيت هجوم على عشيرتي فى الصحراء ،لكن دوام الحال من المحال فقررت التصدي لهم بكل حزم من خلال جيشي لقيت قائد الجيش بيقولي عايزين 1000 دينار لتسليح الجيش.

بدأت أفكر أرجع تاني لى 2021 حوالي 7000 سنة مش حوار يعني بس فكرت تانى إزاى أقعد فى شقة إيجارها بالآلافات وناس بتاعت مصلحتها وحقد وحسد و كل ده ع الأرض.. مستحيل بعد ما عيشت ملك زماني فى الصحراء.. كده هبهدل نفسى معايا اوى .. وفجأة امى دخلت عليا وانا عمال أقول كده، و هى تقولى مالك ياحبيبى انت اتجننت يامصطفي إيه اللى محتاج دينار عشان تسلح جيشك؟!خش من الهوا ياحبيبي و نام !!


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.