نقيب المأذونين: زواج التجربة باطل ومحاولة لتقنين الزنا


0 65

 

قال الشيخ إسلام عامر نقيب المأذونين، إنّ فكرة زواج التجربة مرفوضة شرعا وقانونا، ولا يجوز تداولها لتنافيها مع تعاليم الشريعة الإسلامية وفقه الزواج.

وأكد أنّ زواج التجربة لا يمت بصلة إلى أركان الزواج، وإذا تم فإنّه والعدم سواء، وإذا التقى الطرفان وتمت بينهما علاقة جنسية كاملة فهي «زنا».

وأوضح الشيخ إسلام عامر أنّ فكرة زواج التجربة التي روّج لها أحد المحامين، محاولة لتقنين الزنا، إذ إنّ أحد أهم أركان وشروط الزواج في الشريعة الاسلامية، وبإجماع آراء وفتاوى أصحاب المذاهب الأربعة الشافعية والحنفية والمالكي والحنابلة، وعامة الفقهاء الأبدية، ألا يحدد بمدة أو بزمن عند عقده.
الزوجة لا تحصل أو تطالب بأحقيتها في المؤخر إلا بعد الموت أولا أو الطلاق ثانيا.

ودلّل عامر على كلامه، بقوله: «الزوجة لا تحصل أو تطالب بأحقيتها في المؤخر إلا بعد انقضاء أو حدوث الأجلين، والأجلان هما الموت أولا، أو الطلاق، ما يعني أنّ عقد الزواج يجب أن يكون ابديا أو غير معلوم او محدد المدة».


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.