ليس رجل فقط … بقلم الكاتبة الروائية / غادة العليمي


0 17

رغم تمرد الكثيرين الان علي اللغة العربية وزرع كثير من المصطلحات الغريبة فى ربوعها الرحبه ، لكن هذا لا يغير من حقيقة انه ليس هناك اغني من مفردات اللغة العربية لفة الضاد التى اختارها المولي فى حديثة الالهي الى شعوب الارض بكتابة العزيز
وقد قررت ان ابرهن دون كلام مرسل واتحدى اى صاحب لغة اخرى ان يجاريني فيما سأسرد من مفردات كلمة واحدة في لغتي العظيمة اللغة العربية ام اللغات على هذى الارض اللغة التى اتشرف بالتحدث والكتابة والتعبير بها
وقد اخترت مسمي رجل
و مسميات كلمة الرجل فقط في لغة الضاد هي

1- إذا كان الرجل ذا رأى وتجربة فهو داهية
2- فإذا جال بقاع الأرض واستفاد التجارب منها فهو باقِعة
3- فإذا كان صادق الظن جيد الحدس فهو لوذعي
4- فإذا كان ذكيا متوقدا مصيب الرأى فهو ألمعي
5- فإذا نقب البلاد واستفاد العلم والدهاء فهو نقاب
6- فإذا كان حديد الفؤاد فهو شهم
7- فإذا أُلقى الصواب فى روعه فهو مُحدث ومُرَوع
8- فإذا كان طيب النفس ضحوكا فهو فَكِه
9- فإذا كان سهلا لينا فهو دهشم
10- فإذا كان واسع الخلق فهو قَلَمس
11- فإذا كان ظريفا خفيفا كيسا كان بزيع بفتح الباء
12- فإذا كان ظريفا متوقدا كان زول بفتح الزاى وسكون الواو
13- فإذا كان حاذقا جيد الصنعة فى صناعته فهو عبقرى
14- فإذا كان خفيفا فى الشىء لحذقه فهو أحوذي
15- فإذا حنكته مصاير الأيام ومعارف الدهور فهو منجذ بضم الميم و مضرس بضم الميم
16- فإذا كان سيئ الخلق فهو زعر بفتح الزاى وكسر العين أو عزور بفتح العين و سكون الزاى وفتح الواو
17- فإذا زاد سوء خلقه فهو شرس وشكس
18- فإذا يظهر من حدقه أكثر مما عنده فهو متحذلق
19- فإذا كان خبيثا فاجرا فهو عتريف بكسر العين
20- إذا كان سريعا إلى الشر فهو عَتِل
21- فإذا كان غليظا جافيا : فهو عُتُل
22- فإذا كان جافيا فى خشونة مطعمه وملبسه وسائر أموره فهو عُنجة
23- فإذا كان مدخولا فى نسبه مضافا إلى قوم ليس منهم فهو دَعى
24- فإذا كان دخالا فيما لا يعنيه فهو مِعن
25- فإذا كان يقول لكل أحد أنا معك : فهو إمعة
26- فإذا كان لايغار و يغضي الطرف عن هَنَات أهله فهو ديوث
27- فإذا تغافل عن فجور امرأته فهو مغلوب
28- فإذا تغافل عن فجور أخته فهو مرموث
29- فإذا كان ساقط النفس والهمة فهو وغد
30- فإذا كان مُذدرى فى خَلقه وخُلقه فهو نذل
31- فإذا كان خبيث البطن والفرج فهو دنيء
32- فإذا كان ضدا للكريم فهو لئيم
33- فإذا كان رذلا نذلا لا مروءة له و لا جَلد له فهو فَسل
34- فإذا كان مع لؤمه وخسته ضعيفا فهو نكِس وغُس
35- فإذا زاد لؤمه و تناهت خسته فهو عُكل
36- فإذا كان لايُدرك ما عنده من اللؤم فهو أبَل
37- فإذا كان حريصا على الأكل فهو نهم وشَره
38- فإذا زاد حرصه وزادت جودة أكله فهو جشع
39- فإذا كان يتشمم الطعام حريصا عليه فهو أوشم
40- فإذا جاء مع الضيف دونما دعوة فهو ضَيفن

ولا اظن ان هناك أغني أو أبلغ م لغتنا ولا اظلم واغفل من اهلها الذين حرموا انفسهم من قراءتها والتعمق بها


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.