خلال أسبوع واحد.. انتحار طفلين بسبب لعبة”بابجي”


0 61

أقدم طفل يبلغ من العمر 11 عاما شنقا في منزل أسرته في قرية كفر أبراش مركز مشتول السوق بمحافظة الشرقية ، بعد أن نهرته أسرته بسبب الإفراط في ممارسة لعبة ببجي (PubG) الإلكترونية، حيث تعد ثاني حالة وفاة لطفل مرتبطة بلعبة ببجي، تسجل خلال نحو أسبوع واحد.

وحسب أقوال أسرة الطفل أنه تخلص من حياته شنقا داخل غرفة نومه، إثر خلافات مستمرة مع أسرته وتوبيخه بسبب إفراطه في ممارسة اللعبة الإلكترونية، ما جعله يمر بحالة نفسية طارئة.

وفي اطار متصل، أصدر الأزهر الشريف، أعلى مؤسسة دينية في مصر، تحذيراً في عام 2018 من أضرار الألعاب عبر الإنترنت على الأطفال الصغار، وأعاد نشر فتواه التي تحرم ممارسة لعبة ببجي، مستشهدا بوفيات سابقة “مرتبطة بممارسة اللعبة”.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.