بعد اتهامه لها بالتحرش بحفيدها.. جدة تقيم دعوي ضم حضانة


0 8

أقامت سيدة  تبلغ من العمر 60 عاما، دعوي ضم حضانة، ضد طليق ابنتها، أمام محكمة الأسرة بأكتوبر، طالبت فيها بتمكينها من حضانة حفيدها، وذلك بعد احتجازه من والده ورفض تسليمه لها، أثر زواج ابنتها.

وأكدت” طليق ابنتى لم يكفيه ما فعله بها وطفلها أثناء سنوات زواجه منها، من تعذيب وضرب، وحرمان من النفقات، وبلاغات كيدية ضدها، وفضحها فى عملها”.

وأوضحت، أن والد الطفل الصغيرقام بعد حصول ابنتها على حكم قضائي بحقوقها وتطليقه، بملاحقتها طوال عامين، وأخيرا رغم صدور حكم لصالحها بالحضانة قام باحتجاز الصغير، ورفض تسلميه لها.

 

وتابعت ف.ج.ع، البالغة من العمر 60 عاما، بمحكمة الأسرة:”أثناء زواج ابنتى منه قام بطردها من منزل الزوجية، واستولى علي منقولاتها، ووصل به الجبروت باتهامي بالتحرش بحفيدي، حتي يحرمني من رؤية الصغير”.

وأضافت:” عامين بعد طلاق ابنتي كانوا من الممكن بأن يصبوها بالجنون، بسبب تدخل طليقها في حياتها بشكل مبالغ فيه، بعد أن رأت الجحيم على يديه أثناء الزواج، ليتفنن فى التسبب لها بالإيذاء “.

واشارت:”طالبنا بمنحنا حق الحضانة مقابل التنازل عن شقتي وسيارتي كتعويض له، رغم أنه السبب الرئيسى فى الخلافات الأسرية التى وقعت بيننا، وعندما رفض وطلبت حقى بالقانون فى الحضانة كجدة للصغير، ثار وتوعدني بالملاحقة، وبدأ فى إلحاق الأذى بى وأبنتي بعد زواجها”.

 


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.