بخار الماء في الحمام فيه سم قاتل


0 218

البحر الأحمر : حنان عبدالله

كثيرا يغيب عنا حقائق لا نتداركها الا عند حدوث الكارثة جهلا منا ومن هذه الحقائق حقيقة بخار الماء في الحمام والذي يحمل سما قاتلا عند إستنشاقه ولا يُدرك الكثير أن بخار الماء أثناء الاستحمام له مخاطر كبيرة قد تصل إلى الاختناق والوفاة، وهو ما حدث من قبل في كثير من الحالات. ففي الشتاء معظم الناس تفضل المياه الساخنة في الإستحمام حيث البرد القارس لساعات طويلة ويكون الحمام مغلق عليهم ويكونوا في قمة السعادة من الماء الساخن ظنا منهم إنه يشعرهم بالدفء ولم يخطر ببالهم انهم يعرضون أنفسهم للخطر فكيف ذلك؟ والاختناق أثناء الاستحمام يكون نتيجة تراكم غاز أول أكسيد الكربون المتسرب في مجرى الدم، الأمر الذي يتسبب في حدوث خلل بالقلب والمخ، ويؤدي للشعور بضيق في التنفس، والاحساس بفقدان التوازن والغثيان. ويسبب تراكم بخار الماء أثناء الاستحمام صعوبة فى التنفس، خاصة إن زادت المدة عن 20 دقيقة، وقد يتعرض الشخص إلى الإختناق ومع إستمرار تنفس بخار الماء تقل نسبة تدفق الأكسجين للمخ دون أن يشعر ذلك الشخص بالإختناق وبدون أي مقدمات يحدث إغماء مفاجئ ومباشر وتحدث الطامة الكبرى عندما لايشعر احد من داخل البيت بهذا الشخص مع استمرار تنفس بخار الماء ونقص تدفق الأكسجين للمخ فهنا تحدث الوفاه، ويحذر الأطباء مرارا وتكرار الإستحمام فترة طويلة والتعرض للبخار. ** أهم النصائح وطرق الوقاية لتفادي خطر الاختناق عند الاستحمام: – عدم الإستحمام والحمام يحتوي على كميات كبيرة من البخار. – عند الشعور بضيق في التنفس أو دوار، اخرج من الحمام على الفور. -عند حدوث إغماء يجب نقل المريض فورا خارج الحمام لإستنشاق الهواء. -يجب نقل المريض للدكتور المختص فورا لعمل الإسعافات الأولية. -ترك فتحات للتهوية أثناء تشغيل مياه الإستحمام حتي لا يتكون بخار الماء.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.