إيمان غانم تكتب عن : ” الخرس الزوجي “


0 425

كتب – محمود الهندي

إيمان غانم أخصائي الصحه النفسية والاستشارات الأسرية والتربوية حاصلة علي 2 دبلومة في الصحة النفسية ماجستير في الصحة النفسية والإرشاد الاسري .

كتبت عن مشكلة الخرس الزوجي او الصمت الزوجي فقالت :

هي مشكلة كبيرة يعاني منها بعض الأزواج وهو مؤشر علي فتور العلاقة الزوجية ؛ لان سلامة التواصل الزوجي واستمراريته وصحته له اثر كبير في العلاقة الزوجيه واستمرارها وحصول التوافق الزوجي .

والخرس في الحياة الزوجية مرض قاتل وداء فتاك ،يقضي علي الأسس والوصول التي ينبغي ان تبني عليها الحياة الزوجية والتي أرشدنا اليها القرأن الكريم في قوله سبحانه ” ومن اياته ان خلق لكم من انفسكم أزواجا لتسكنو اليها وجعل بينكم موده ورحمه ان في ذلك لآيات لقوم يتفكرون ” .

والخرس الزوجي يبعث مشاعر يأس لدي كثير من السيدات حيث تري زوجها إذا كان خارج البيت يضحك ويمازح فإذا ما دخل الي بيته اصيب بسكته كلاميه .

كما ان هذا الخرس يستثير الرجل ويزعجه بصوره كبيره
ويترتب علي الصمت الذي تغرق فيه العلاقة الزوجيه حدوث ازمه حقيقية يترتب عليها مشاكل صحيه ونفسيه واجتماعيه بل ويتأثر به الولاد تأثرًا مباشرًا فلا يعرفون فن الحوار ولايجيدون فن الاتصال والتواصل مع الناس .

والخرس الزوجي له عدة أسباب منها :

١ – عامل التنشئة : فقد ينشأ الزوجان في بيت يعاني من هذا المرض ” فيتوارثانه ” .

٢ – انعدام الكفاءة بين الزوجين : فقد تختلف ثقافة واهتمامات كل منهما عن الآخر لعامل السن او التعليم او التربية .

٣ – بعض السلوكيات المستفزة من احد الزوجين : فالسلوكيات والتصرفات المستفزة من احد الزوجين قد تدفع الطرف الآخر الي تجنب الحديث معه للبعد عن الشقاق والخلاف .

٤ – عدم استماع الزوج الي زوجته، وعدم استماعها اليه إضافه الي عدم اهتمام كل منهما بمشاعر الآخر .

٥ – ضغوط الحياه وكثره الأعباء والمسؤوليات .

٦ – التكبر والتعالي من احد الزوجين فقد يتكبر احد الزوجين ويتعالي علي الآخر وينظر اليه بإذدراءفيضطر الطرف الآخر بالانصراف عنه .

¤ ولعلاج مشكلة الخرس الزوجي في الحياة يجب فورا ان يتوقفا عن تلك السلبية المميته وان يضعا الحلول المناسبة لتلك المشكله ومن هذه الحلول :

١ – الاتفاق علي آليه لحل الخلافات ومواجهه المشكلات وان يحاول كل منهما امتصاص غضب الآخر .

٢ – فهم كل منهما طبيعة الآخر ومعرفة ما يسعده وما يزعجه .

٣ – ان يشارك كل منهما الآخر في اهتماماته وان يتعرف علي هواياته ويتحدث معه في أمور تجذب اهتمامه .

٤ – وعلي الزوجة ان تبحث عن ما يجعل الزوج يتجنب الحديث معها فلربما بردت مشاعره .

٥ – كوني انتي البادئة بالحديث فالزوج لديه اهتمامات ومشاغل كثيره وهموم حياتيه قد تشغله عن الحديث .

٦ – احيانا يكون الرجل في حاجه الي قسط من الحرية وان يكون منفردا بنفسه فاحترمي رغبته .

٧ – ليكن لافراد الأسرة جلسة أسبوعية يحكي كل واحد ما واجهه خلال الأسبوع من مشكلات واقتراح الحلول المناسبة .

٨ – التذكير الدائم للذكريات السعيدة الطيبة ،وتجنب التذكر للذكريات التعيسة المؤلمة .

إن للتعبير عن المشاعر له أهمية كبيره في حياة الإنسان ، وبما ان التعبير عن المشاعر هو احد اساليب التواصل عند الإنسان مع الآخرين فإن تعبير الزوجين عن مشاعرهما دليل علي استمرار الحب والود وسبيل الي نجاح واستمرار الحياة الزوجية .

ملأ الله بيوتنا بالأمان وعمرها بالرحمة والمودة ووقانا شر الفتن انه الكريم القادر علي كل شئ .


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.