رياضة

أهرام اليوم تنشر تصريحات ” عماد متعب” على قناة اون سبورت

إيهاب صبرى

دخل كبير الهدافين اليوم على الهواء على قناة اون سبورت مع الإعلامى سيف زاهر،وأكد عماد متعب فى مداخلته على جاهزيته للعودة مجددا للتالق من خلال الدورى السعودي.

 

وقال عماد متعب في تصريحات لقناة “أون سبورت”: “حب الجمهور نعمة كبيرة، وثقته في قدراتي مسئولية كبيرة، وسأفعل كل ما في وسعي، وسأقاتل في الملعب، وكان من الصعب اللعب في مصر لفريق غير الأهلي، بيتي الذي تربيت بين جدرانه، وصنع نجوميتي”.

أضاف عماد متعب: “سعيد بالانضمام إلى صفوف التعاون، فهو ناد مميز، ومحترم، وأحد الأندية السعودية القوية، والدوري السعودي للمحترفين قوي وصعب للغاية، وتحد مميز بالنسبة لي، والمسئولين بالنادي وثقوا في قدراتي، وأصروا على ضمي، وأشكرهم بشدة، وسأكون عند حسن ظنهم جميعا، وسأفعل ما جئت من أجله، المشاركة بشكل منتظم، وتسجيل الأهداف، وصناعة الفارق، والمساهمة مع زملائي بتحقيق الانتصارات وإسعاد الجماهير التعاونية”.

بخصوص إمكانية العودة لمنتخب مصر، بجانب زميله السابق حسام غالي محترف النصر: قال متعب “مباراتي القادمة مع التعاون ستكون ضد حسام غالي بالنصر، في نهاية الشهر الجاري بالدوري السعودي للمحترفين، وغالي مثل شقيقي، ويسير بصورة جيدة مع فريقه، وفي حال تواجدنا معا في المنتخب، فهذا سيكون شيئا رائعا، ويشرفنا، وسنقدم كل ما في وسعنا، والتواجد مع منتخب مصر شرف كبير لأي لاعب، وليس لعماد متعب وغالي فقط، وسأفعل كل ما في وسعي مع فريقي، وقرار التواجد بالمنتخب يعود لجهازه الفني بقيادة هيكتور كوبر”.

أردف متعب قائلا: “بكل تأكيد، عصام الحضري ومصطفى فتحي ساعداني منذ قدومي للتعاون، وأشعر بالراحة معهما، ووجدت مساندة من الإدارة، وأعضاء الشرف، والجماهير التعاونية، والمصرية، وتجربتي الأولى بالكرة السعودية رفقة الاتحاد جعلت لدي جماهيرية كبيرة هنا، وكل شيء يسير على ما يرام معي، ولا أشعر بالغربة”.

واختتم متعب تصريحاته قائلا: ” الدوري السعودي للمحترفين إضافة قوية وكبيرة للاعب المصري، فالطريقة والحياة، والقارة مختلقة، واللعب مع لاعبين محترفين أجانب على مستوى عال، والاهتمام الإعلامي كبير، بالإضافة إلى الحافز والتحدي الجديد الذي تخوضه في تجربتك، مثلما فعلت مع الاتحاد بعد فوزي بالدوري في فترتي الأولى بالكرة السعودية، ويتبقى لي فقط تسع مباريات فقط بالدوري السعودي للمحترفين، سأفعل فيهم كل ما في وسعي، وسأثبت نفسي بكل ما أوتيت من قوة، والملعب هو من سيحدد مستقبلي، والأهلي بيتي، وأرحب بشدة بالعودة لصفوفه، ولكني الآن تركيزي منصب على تقديم الأفضل مع التعاون، ولن أحسم مستقبلي إلا بعد انتهاء تجربتي الحالية مع الفريق التعاوني، ووقتها لكل حدث حديث .

 

زر الذهاب إلى الأعلى