مقالات

ماذا بعد فضيحة العثور على قطعة أثرية بموقف أخميم الشرقى ؟ هل يتم محاسبة المسئولين ؟.

ماذا بعد فضيحة العثور على قطعة أثرية بموقف أخميم الشرقى ؟ هل يتم محاسبة المسئولين ؟.

سؤال يطرح نفسه فى سوهاج هل سيتم محاسبة المسئولين عن اختيار حديقة الطفل أسفل كوم أخميم لعمل موقف جديد داخل منطقة مجاورة لمعبد ميريت آمون ، حيث تقع المنطقة على مسافة 4 أمتار فقط من المقابر القديمة والتى صدر قرار بنقلها للكوثر ولم ينفيذه حتى الآن ، فما هى الاجراءات التى تمت بوزارة الآثار قبل البدء فى المشروع لحماية القطع الآثرية إذا كانت موجودة من عدمه ؟

حيث استخدم المقاول المعدات الثقيلة مما يمثل خطورة بالغة على أى قطع أثرية إن وجدت والدليل على ذلك العثور على قاعدة لتمثال فأين باقى التمثال فمن الممكن أن تكون هذه المعدات قد تسببت فى كسر أو تلف تماثيل فى باطن الأرض .

وبعد العثور على هذا الجزء من التمثال ما هى الاجراءات التى اتخذتها  وزارة الآثار علما بأن باقى التمثال من الممكن أن يكون موجوداً فى هذه المنطقة .

والسؤال الذى يطرح نفسه أيضاً هل سيتم تسليم الموقف ؟  بعد حالة الصمت التى سادت المسئولين ؟

وهل سيتم تنفيذ تسليم الموقف برغم أن الدلائل والمؤشرات تؤكد بأنه قد يكون تحت باطن هذه الأرض وبالذات فى هذه المنطقة آثار أخرى ، ولماذا لم تتحرك وزارة الآثار فى اتخاذ قرارات بشأن الموقف حتى الآن تجاه هذه المخالفات ؟ ألا يعد ذلك إهداراً للمال العام حيث تم صرف ما يزيد عن 650 ألف جنيهاً فهل ستنتهى القضية بتسليم الموقف دون محاسبة المسئولين.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى