حوادث و قضايا

مجرم يغتصب بناته الثلاثه فى منتصف الليل بعد تناوله الحشيش والترامادول .. وسيدة تكشف أمرة

هدير محمد

فى واقعه يندى لها الجبين شهدت احدى المناطق الشعبية بمحافظة البحيرة قيام أب بمعاشرة بناته الثلاث، معاشرة الأزواج، حيث قام بتهديدهم بالقتل حال قيامهم بفضح أمره.

بداية الواقعه حسبما ذكرت احدى الجيران 
قالت منال جارة المتهم ، “من حوالي شهرين أتى رجل وثلاثه من بناته أعمارهن 18 و15 و5 سنوات، ليسكنوا بجوار منزلنا، وعند سؤاله عن زوجته، قال وقتها إنه من سكان القاهرة، وزوجته انفصلت عنه من عدة سنوات، ولا يعرف عنها أي معلومات،وانه اتى الى هنا بحثاً عن عمل  ، ومرت الايام وكان يخرج كل يوم ويترك بناته فى المنزل ،وأيضًا لأن البنت الكبرى كانت تعاني من بعض التأخر العقلي، فتاة عندها 18 سنة بعقلية طفلة 5 سنوات، وفي يوم من الايام سمع زوجى أصوات غريبة تخرج من شقتهم،فى الليل حينها توجه الى وقصص على ما سمعه من صراخ للبنات فقلت ربما يكون لا شئ مجرد بكاء اطفال ، ولكن دخل الشك الى فقمت بمراقبه الامر بنفسى .

صراخ وبكاء 

وبالفعل سمعت صراخ البنات وبكائهم بعد منتصف الليل ، ولكن انتظرت الى ان اتى النهار وتوجهت الى الشقه وسلئتهم عما سمعته ولكن رفضت البنت الوسطى ذات الـ15 عامًا، أن تتحدث، منكرة حدوث أي شيء غير عادي، ودخلت مسرعة إلى المنزل، أخذنا البنت الكبرى، التي روت المأساة، عندما قالت بابا بيعمل معايا قلة أدب”.

اغتصاب تحت تهديد السلاح 

واضافت السيده ان البنت الكبرى حكت لها ما حدث من قيام الاب بالتعدى جنسياً عليهم عن طريق خلع ملابسهم كامله ووضع سكينة على رقبه اى واحده ترفض فعل هذا الامر معه، بينما قالت الوسطى انه كان يتعاطى “ترامادول” ويدخن سجائر الحشيش قبل فعل هذا الامر معنا .

هروب الاب

وحينما علم الاب بذهابى الى هناك ومعرفتى بما حدث فرا هارباً وترك بناته الثلاثه ،منذ اكثر من 3 اشهر حتى الان ولم يتوصل احد الى مكانه .

زر الذهاب إلى الأعلى