عرب وعالم

رحلات فضائية إلى القمر أهم أولويات شركة امريكية خاصة

إيهاب صبرى

أعلن جون تورنتون، رئيس شركة “Astrobotic” الأمريكية الخاصة، في حديث أدلى به لوكالة “تاس” الروسية أن الشركات الأمريكية الخاصة تعول على إستئناف رحلات فضائية غير مأهولة الى القمر بشكل منتظم باستخدام مسابير تهبط على سطحه.

وقال تورنتون إن المسبار التابع لشركة “Moon Express” الخاصة الذي يرابط حاليا في القاعدة الفضائية في كيب كانافيرال بولاية فلوريدا يعتزم القيام بأول رحلة فضائية من هذا النوع العام الجاري.

أما شركة “Astrobotic” الخاصة المنافسة لـ “Moon Express” من مدينة بيتسبرغ فتخطط لإرسال مسبارها إلى القمر، مطلع عام 2020.

وأوضح تورنتون قائلا: “سنقدم خدمات نقل الحمولة المفيدة إلى القمر. ونقترح على الشركات الخاصة والجامعات والوكالات الفضائية والعالم بأسره التعاون معنا. وكنا قد وقعنا إلى الآن 11 صفقة تخص بعثتنا الأولى، كما ندرس حاليا 150 طلبا بنقل الحمولة المفيدة إلى القمر”.

ومضى جون تورنتون قائلا: “نحن بصدد تصميم مسبار (Peregrine) الذي سيكون جاهزا بحلول عام 2020. وسيطلق بواسطة صاروخ (أطلس) العامل بالمحركات الروسية التصنيع. وسينفصل المسبار في طريقه إلى القمر عن الصاروخ ليستمر في التحليق بشكل مستقل معتمدا على محركه، ونظام خاص به للملاحة الفضائية. وبعد وصوله إلى مدار حول قمر، سيهبط المسبار على سطحه. وبمقدورنا تقديم الطاقة الكهربائية والاتصالات للحمولة التي أوصلناها”.

أما وزن الحمولة المفيدة التي ستنقلها البعثة الأولى فسيبلغ 35 كيلوغراما. لكن مسبار “Peregrine” بمقدوره حسب تورنتون، أن ينقل في البعثات التالية حتى 500 كيلوغرام، بما يتناسب مع ازدياد الطلب على خدمات الشركة

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى